العودة   منتديات أهل الحديث السلفية > منتدى علمي > منبر جامع الكتب و الصوتيات > خاص بالأشرطة المفرغة
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-16-2011, 07:04 AM
أبو تراب عبدالأعلى الأمبقي
زا ئر
 
المشاركات: n/a
افتراضي محاضرة الشيخ ابو عبدالحق عبداللطيف أحمد مصطفى الأمين الكردي في منزل الشيخ ربيع

الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيأت اعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له واشهد ان لا اله الا الله وحده لاشريك له واشهد ان محمدا عبده و رسوله اما بعد فان خيرالكتاب كتاب الله وخير الهدي محمد صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم وشرالامور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار وبعد: والله ارى نفسي اصغر من ان اتكلم بين يدي الشيخ لكن تكليفه ولا استطيع ان ارده واسال الله جل وعلا ان يوفقني لما يحبه ويرضاه ، اريد يا احبتي ان اذكر نفسي واياكم بقول الله جل وعلا { الر كتاب أنزلناه إليك لتخرج الناس من الظلمات إلى النور بإذن ربهم إلى صراط العزيز الحميد } [الأعراف/123
معنى هذه الاية كما تعلمون ان الله جل وعلا ما انزل هذا الكتاب الا لمقصد واحد وهذا المقصد هو ان يقوم النبي صلى الله عليه وعلى اله وسلم باخراج الناس من الظلمات الى النور من ظلمة الشرك والبدع والخرافات والدجل الى نور الهداية والايمان والتوحيد باذن ربهم الى صراط العزيز الحميد ، والنورهو صراط العزيز الحميد لكن لا يخفى عليكم يا احبتي ان هناك شياطين الانس والجن يصدون الناس عن سبيل الله ويدعون الى خلاف ما دعا اليه رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم هم يريدون ان يبقى الناس في الظلمات بل يسعون الى اكثر من هذا يسعون لاخراج الناس من النور الى الظلمات والمخالفون كثر لكن والله لا يهمنا كثرة المخالفين وانما الذي يؤذي وليس هناك ضرر ان شاءالله كثرة المتخاذلين كما قال عليه الصلاة والسلام (لا تزال طائفة من امتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم) لا يضر ان شاء الله لكنه يؤذي القلب { قد نعلم إنه ليحزنك الذي يقولون } [الأنعام/33] ،فالشاهد بارك الله فيكم ان السنة بفضل الله ثم بتمسكهم بالسنة نجوا ، نجوامن الشرور ومن فتن الدنيا والاخرة ان شاء الله وهم الذين يقودون هذه السفينة التي قال عنها الزهري (رحمه الله تعالى) : (السنة كسفينة نوح منركبها نجى ومن تخلف عنها هلك او من تخلف عنها غرق) ، فمن تمسك بهذه السنةيا اخوة قادته السنة الى النور قادته السنة الى صراط العزيز الحميد كماقال الله جل وعلا: (وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم صراط الله) انك وحدك يامحمد عليه الصلاة والسلام لتهدي الى صراط مستقيم صراط الله اذاً كل مناتبع النبي عليه الصلاة والسلام وكل من اقتفى اثره واخذ بسنته فلا شك انه كذلك يهدي الناس الى صراط مستقيم اما المخالفون وهم كثر لا كثرهم الله لاشك ان هؤلاء سبب البلاء وسبب الفتن وان هؤلاء شؤم على الامة لان الله جل وعلا اخبر بقوله (فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب اليم ) فليحذر واللام لام الامر ايها الاخوة والله جل وعلا امربالحذر ، والحذر انذار مع تخويف يحذروا ماذا ؟ ومن هم الذين عليهم ان يحذروا؟ اطلق الله سبحانه وتعالى ليعم المنافق والمؤمن على الكل ان يحذر(فليحذر الذين يخالفون عن أمره ) سواء كان المخالف عن امره مؤمنا اومنافقا (فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة) العلماء يقولون انتصيبهم فتنة مصدر مؤول في محل نصب فاعل اي فليحذروا ان تصيبهم فتنة اي فليحذروا الفتنة ، الاصابة بالفتنة او ماذا (فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة) والفتنة كما قال الامام احمد (رحمه الله) الفتنة الشرك لعله اذا رد بعض ما جاء به النبي صلى الله عليه واله وسلم القى الله فيقلبه شيء من الشرك فيهلك والفتنة كذلك كما قال بعض اهل العلم القتل والفتنة كذلك انتكاسة انتكاس القلب حتى لا يعرف معروفا ولا ينكر منكراوكذلك الفتنة كما قال المفسرون تسليط الحاكم الجائر وكذلك تسليط العدو اذاما اصاب المسلمين من تسليط الحكام الظلمة في بعض البلاد ومن تسليط الاعداءوكذلك من عدم التمييز بين الحق والباطل والوقوع في الفتن سبب كل هذهالبلايا والمحن مخالفة امره عليه الصلاة والسلام
(فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة) اذاً هذه الفتن يا اخوةهذا سببها ولذا قال الله جل وعلا في يوم احد { أو لما أصابتكم مصيبة) مصيبة هزيمة المسلمين ( قد أصبتم مثليها قلتم أنى هذا ) هل هذه المصيبة بسبب قوة العدو هل هذه المصيبة بسبب كثرة العدو هل هذه المصيبة بسبب قلةالمسلمين لا (قل هو من عند أنفسكم) من عند انفسكم بسبب ذنوب بعضكم بسبب مخالفة لوصية النبي صلى الله عليه وعلى اله وسلم من بعضهم (رضي الله عنهم جميعا) ووجود الرسول عليه الصلاة والسلام فيهم لم يشفع وسمى الله جل وعلاهذه مصيبة (قل هو من عند انفسكم) اذاً هذه المصائب ايها الاخوة بسبب مخالفة امره عليه الصلاة والسلام ومع الاسف الطائفة الوحيدة والفرقة الفريدة التي شخصت الداء وعرفت الامراض وسعت للعلاج وحذرت الامة من الامراض جماعة اهل السنة والجماعة جماعة السلفيين ائمة اهل السنة والجماعةهؤلاء هم الذين ينصحون المسملين وهم الذين يحذرون المسلمين من الوقوع في الفتن لكن هل من مناصر هل من معاون هل من داع لهم ام نجد المتخاذلين بكثرة واسباب التخذيل ايها الاخوة اما حب في الدنيا ، لان عند المخالفين لا اقولعند المخاذلين عند المخالفين اموال ودنيا فالمخذل هذا رغبة في الدنياوالاموال التي عند المخالفين لا ينصر اهل الحق ولا يقول بالحق هذا سبب السبب الثاني الخوف ، بعض الناس جبناء ما يقولون بالحق لماذا خشية على مناصبهم وعلى مصالحهم يخاف على سمعته يقول انا لحد الان ما تعرض لي احدبسوء وما ذكرني احد وما رد علي احد اذا ابقى مستورا نعم اعلم ان هذا هوالحق لكن لا يتكلم ولا يبين للناس ولا ينصح المسملين ولا يقول احذروا فلانا واحذروا مخالفة امر النبي عليه الصلاة والسلام لا يفعل لماذا لان المحافظة على شخصه اهم من المحافظة على سنة النبي عليه الصلاة والسلام وبعض الناس يا اخوة لا يخفى عليكم والله انهم يدعون الى انفسهم اكثر مندعائهم الى الله جل وعلا والله سبحانه وتعالى قال (وداعيا الى الله باذنه) لكن بعض الناس يدعون الى انفسهم لا يتكلمون في احد تحذيرا للمسلمين ابداً يرى ان هذا يسب له اضراراً لكن عمر (رضي الله عنه) ماذا قال قال: قول الحق لم يدع لنا صاحباً فكانوا يريدون رضى الرحمن ما كانوا يهتمون بالكثرة ما كانوا يريدون ان يرضى عنهم فلان او علان ابداً كانوا يريدون رضى الله جل وعلا ومن ارضى الله بسخط الناس رضي عنه الله وارضى عنه الناس ومن حاول ان يرضي الناس بسخط الله سخط الله عنه واسخط عنه الناس ، فالشاهد بارك الله فيكم ينبغي لاهل السنة والجماعة ان يقوموا بهذا الواجب قدراستطاعتهم علينا جميعاً ان نكون مع علمائنا ان ندعو لهم وان ننتصرلاقوالهم الموافقة للسنة ان شاء الله وان ننشرها بين المسلمين لانه والله هذا التبديع الذي يخرج من عالم سني وهذا التحذير الذي يخرج من عالم سنيوالله كله تطبيق لقوله جل وعلا: (فليحذر الذين يخالفون عن امره ان تصيبهم فتنة ) علماء اهل السنة نصحاء رحماء يريدون ان لا تهلك الامة يحذرون الامةمن مخالفات زيد وعمر فلما يحذرون من شخص هذا رحمة للامة وقيام بواجب الامربالمعروف والنهي عن المنكر وقيام بواجب النصيحة يا اخوة لذا لاتؤثر فينا شبه المتخاذلين فلان ما ترك احداً الا تكلم فيه ما ترك احداً الا بدعه ماترك احداً الا طعن فيه والله فلان هو الذي ينصح المسلمين وكما جاء شخص إلى الامام احمد (رحمه الله) قال: يا امام انا يشق علي ان اقول فلان كذا وفلان كذا قال اسمع يا هذا اذا سكت انت وسكت انا فمتى يعرف الجاهل الصحيح منالسقيم اذا سكت انت وسكت انا فمتى يعرف الجاهل الصحيح من السقيم وكذلك متىيعرف الجاهل طريق الجنة من طرق النار متى يعرف الجاهل دعاة الجنة ودعاةالنار ونحن نعلم يا اخوة ان هناك اناس يدعون الى النار كما اخبر عليهالصلاة والسلام (دعاة على ابواب جهنم) دعاة وسماهم دعاة بل سماهم ائمة(اخوف ما اخاف على امتي الائمة المضلين) وهم يتكلمون باسم الدين وادهى منهذا وامر اذا تكلم باسم السنة ومع هذا يميلون الى المخالفين والى اعداءالسنة ويدافعون عنهم اكثر من دفاعهم عن السنة واهلها نجد من يثني على ابن لادن واخر يثني على حركة حماس واخر يثني على القرضاوي وثالث ورابع وخامس يثنون على هؤلاء اما ائمة اهل السنة الذين ينصحون الامة ويذبون عن السنةويجاهدون في سبيل الله باللمز والغمز والطعن وتنفير الشباب عنهم ووصفهم بالقاب شنيعة هؤلاء متشددون ، هم المتشددون في هذا وما قال به ائمتناوالله هو الجهاد في سبيل الله يا اخوة فنردد ما قاله احمد لو لا قيام أئمتنا بواجب التحذير والنصح متى عرف الجاهل الصحيح من السقيم لو لا قيام هؤلاء العلماء يا اخوة لو الله سقط الناس في شباك ومصائد الحزبيين بل والخرافيين والمبتدعة والصوفية فجزى الله عنا ائمتنا وبارك الله فيهم ونسال الله ان يجزيهم عنا خير الجزاء وان يوفقهم وان يثيبهم في الدنياوالاخرة خير الثواب فبارك الله فيكم قيام علمائنا تطبيق لقوله جل وعلا: (فليحذر الذين يخالفون عن امره ان تصيبهم فتنة او يصيبهم عذاب اليم) نسالالله جل وعلا ان يجنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن واستغفر الله واتوباليه وصلى الله على نبينا محمد.
كلام الشيخ ربيع (حفظه الله): جزاك الله خيرا وبارك الله فيك ، استمعنا لتلاوة مباركة لايتين من كتاب الله تبارك وتعالى من سورة الانفال وسورةبراءة واسال الله ان تكون هذه الكلمة الطيبة المباركة الحاثة على التمسك بالكتاب والسنة والمانحة لاهل السنة القائمين بالامر بالمعروف والنهي عن المنكر من الجهاد في سبيل الله ، وفيها التحذير من اهل الاهواء والبدع الذين يخالفون اهل السنة ويحاربونهم ويدافعون عن اهل الباطل ويؤصلون فيذلك اصولا لحماية اهل البدع واصولا لحرب اهل السنة هذا موجود في الساحة وباسم السلفية فاحذروا هذه الاصناف بارك الله فيكم التي تلبس لباس السلفيةوهي من اشد الناس حربا على الدعوة السلفية واهلها ، اهل البدع والاهواء كالروافض والصوفية والخوارج ما اضروا بالدعوة السلفية مثل هؤلاء اللابسين لباس السنة المطبقين للقاعدة اليهودية : اضربوا سيف الاسلام بالاسلام هم يضربون الدعوة السلفية ليسوا سلفية هؤلاء اشد واخطر على الاسلام وعلى الدعوة السلفية من كل الاعداء وقد تكلم اهل السنة ان اهل الاهواء اشد ضرراعلى الاسلام والمسلمين من اليهود والنصارى والكفار الى اخره وهؤلاء اقول إنهم اشد خطرا على الاسلام والمسلمين من اهل البدع بارك الله فيكم اسال الله ان يقينا شرهم وان يثبتنا على السنة انه قريب سميع الدعاء وصلى الله على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم.
المصدر
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منزل, محمد, محاضرة, مصطفى, الأمين, الشيخ, الكردي, ربيع, عبداللطيف, عبدالحق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:47 AM.